لوحة "دون عنوان" لباسكيات تسجل رقماً قياسياً في مزاد بنيويورك

بيعت لوحة "بدون عنوان" للرسام الراحل جان ميشال باسكيات مقابل 110.5 مليون دولار في نيويورك يوم الخميس، محققة رقماً قياسياً جديداً للوحة لفنان أمريكي تباع في مزاد.

وقالت دار "سوثبيز" للمزادات، إن اللوحة المرسومة في عام 1982 كانت غير معروفة تقريباً قبل الكشف عنها منذ عدة أسابيع، وكان قد تم الاحتفاظ بها في مجموعة خاصة منذ عام 1984، عندما تم شراؤها مقابل 19 ألف دولار.

واشترى رجل الأعمال الياباني يوساكو مايزاوا اللوحة في مزاد الخميس، وقال إنه سيعرضها  في متحف بمنزله في مدينة تشيبا، وذلك بعد عرضها في مؤسسات أخرى في جميع أنحاء العالم.

وقال مايزاوا مؤسس شركة "ستارت توداي" العملاقة في مجال التجارة الإلكترونية: "آمل أن تجلب الكثير من الفرح للآخرين، كما فعلت لي، هذه التحفة التي رسمها باسكيات عندما كان عمره 21 عاما تلهم أجيالنا المستقبلية".

ويعد باسكيات واحداً من أهم الفنانين الأمريكيين في العقود الأخيرة، وتوفي جراء جرعة زائدة من الهيروين في سن السابعة والعشرين عام 1988، بعد مشوار مهني قصير، لكنه غني بالأعمال الفنية.

وتعتبر اللوحة أول قطعة فنية تعود لبداية ثمانينيات القرن الماضي تباع بأكثر من 100 مليون دولار، وهي حالياً في المرتبة السادسة بين أغلى الأعمال التي تباع في مزاد.

وكان من المتوقع أن تجلب هذه القطعة 60 مليون دولار، وقالت سوثبيز إن مايزاوا اشترى في السابق عملاً اخر من أعمال باسكيات مقابل 57.3 مليون دولار.

وكانت لوحة "نساء الجزائر" للفنان الأسباني بابلو بيكاسو، حطمت الرقم القياسي للوحة تباع في مزاد عام 2015، بعد أن بلغ ثمنها 179 مليون دولار لتصبح أغلى عمل فني يباع في مزاد.